• fatima

الأخلاق هوية الإنسانية .. وحاجتها


جميعنا قد نتمتع بقيم جميلة وأخلاق عالية خلابة مثالية، جميعنا قد نملك مبادئ قوية ومثلاً عليا رائعة تجلب السعادة، جميعنا قد نحب ونتمنى أن تسود معاني العدالة والتسامح والمساواة، لكننا دون أنى شك نختلف في مستوى تلك المبادئ والقيم الرائعة الخلابة الجميلة، نختلف حتى في تصنيف تلك القيم، نختلف في كيفية ترجمتها على أرض الواقع، نختلف في التعاطي معها ومع الآخرين، بل نختلف في جوانب تنفيذ وبرهنة وتطبيق هذه القيم لتكون مرافقة لجميع تصرفاتنا وتكون شاهدا على أرض الواقع.

محاولة أن تكون إنساناً خلوقاً تتمتع بقلب طيب محب للناس، تعد كالشرف العالي والفضيلة العظيمة، لكن أن يكون هذا هاجسك الدائم فتسعى وتحاول من أجله وتسير على طريقه، عندها تكون جلبت لنفسك السعادة، وقدمت الخير الذي سيرتد عليك وعلى حياتك بأسرها.

البعض – وهم قلة – يعتبرون الأخلاق كماليات حياتية أو "برستيجاً" اجتماعياً، مظهراً يزينون به أوقاتهم وأحاديثهم، تماما كمظهرهم وهم يرتدون المصاغات والمجوهرات والماركات والملبوسات الثمينة. في هذا السياق يقول المفكر والفيلسوف المغربي طه عبد الرحمن: " الأخلاق ليست كمالات بمعنى زيادات لا ضرر على الهوية الإنسانية في تركها، وإنما هي ضرورات لا تقوم هذه الهوية بدونها، بحيث إذا فقدت هذه الضرورات فقدت الهوية وإذا وجدت الأولى وجدت الثانية، بدليل أن الإنسان لو أتى ضدها أي ساءت أخلاقه لعد لا في الأنام وإنما في الأنعام، بحيث يتعين علينا أن نعتبرها بمثابة مقتضيات تدخل في تعريف هوية الإنسان نفسها ولن يتأتى لنا هذا إلا إذا جعلنا وجود الإنسان لا متقدما على وجود الأخلاق وإنما مصاحبا لوجودها ". ولعل هذه المقولة إذا نظرنا لها بعمق يمكننا أن نخرج منها حكمة بليغة جدا وموجزة، وهي أننا دون الأخلاق نهبط لمستوى متدنٍ ونبتعد جدا عن الإنسانية الصادقة العميقة، وأنا أشير إلى أن سوء الأخلاق لا تعد في الأنام وإنما في الأنعام، وهذا صحيح جدا، فبدون الأخلاق يحدث هبوط بليغ جدا، حيث تنعدم قيم كثيرة ونفقد الإنسان وهو حي، لن تجد الرحمة، ولا التسامح، وأيضا ستبحث عن كثير من الدفء في قلوب خالية من أعظم قيمة وأولى منطلقاته بل أرضيته الصلبة وقاعدته الأساسية، وهي الأخلاق ولن تجده. نحن بحاجة أن نعمل دوما لنكن على مستوى عظيم من القيم الأخلاقية، قد ترتفع عند البعض وتكون عالية وقد تكون لدى آخرين متدنية أو متواضعة لكننا نريدها موجودة دوما...


3 views0 comments