• fatima

المعنى الذي تحمله راية بلادنا


نعيش في هذا اليوم مناسبة عزيزة علينا جميعاً، هي واحدة من مناسبات الوطن الغالي، إنها يوم العلم، وهذا اليوم ليس كأي يوم، ولا هي مناسبة عابرة، بل هي مرافقة لنا بشكل مستمر ودائم، هي فرصة لإعلاء هذه القيمة الوطنية في القلوب لتكون ماثلة في الأفئدة والقلوب. أيضاً هي فرصة للتنويه بما تعنيه هذه القيمة وما ترمز له من مبادئ ومثل ومعانٍ، إن رمزية هذا اليوم هي واقع ما نعيشه، وما هو على أرض الواقع من رغد العيش والأمن والأمان، الذي نستظل به في رعاية وظل هذه الحكومة الموفقة الرشيدة بقيادة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، وجميع شيوخنا رعاهم الله. نرفع هذا العلم ونعلي من قيمته في كل تفاصيل حياتنا، لأن هذه الراية راية عز وتمكين، راية بلاد ظهرت من لبنات السعادة وتم بناؤها بالحب والوفاء والخير ونشر المعرفة، إذن هذه الراية الخفّاقة تحمل معاني الوحدة ومعاني الخير ومعاني الوطنية وحب الأرض، وهي رمز وشعار إنسان هذه البلاد المباركة، نعلي هذه الراية في واقعنا وفي مختلف تفاصيل حياتنا، ونجعلها جزءاً من يومنا ووقتنا وحاضرنا، لتبقى رمزاً لمستقبلنا ومقبل أيامنا، ونحن أكثر قوة وازدهاراً وتقدماً.


3 views0 comments

Recent Posts

See All